نفى مدافع مانشستر يونايتد هاري ماجواير مزاعم وجود خلاف بينه وبين كريستيانو رونالدو بخصوص قائد النادي.

مساء الخميس أفيد أن ماجواير شعر بالغضب بسبب تأثير رونالدو في غرفة ملابس يونايتد وكان الاقتراح هو أنه فقد احترامه كزعيم للنادي.

وعلاوة على ذلك تمت إضافة أن النجم البرتغالي بذل جهدًا لجعل جميع زملائه يسيرون في الاتجاه الصحيح بدلاً من ماجواير.

ومع ذلك، لجأ ماجواير إلى وسائل التواصل الاجتماعي لرفض هذه المزاعم قائلاً إن الجميع في عملاق الدوري الإنجليزي الممتاز متحدون.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع اتخذ زميله ماركوس راشفورد أيضًا نفس النهج لإنكار وجود انقسام داخل غرفة ملابس يونايتد.