بحسب ما ورد فإن مانشستر يونايتد ليس لديه أي خطط لإقالة المدرب المؤقت رالف رانجنيك على الرغم من فشله في التحول إلى ثروات النادي.

وتم التشكيك في مستقبل رانجنيك مؤخرًا بعد أن أعرب عدد من لاعبي الفريق الأول عن استيائهم من أساليب التدريب الألمانية وهو الأمر الذي رفضه اللاعب البالغ من العمر 63 عامًا بسرعة.

وبالإضافة إلى ذلك، لا يحظى رئيس لايبزيج السابق بدعم شخصيات بارزة مثل كريستيانو رونالدو ويعتقد أن علاقته مع اللاعب البالغ من العمر 37 عامًا قد انهارت.

وكان يونايتد يجلس خلف قمة الدوري الإنجليزي الممتاز بفارق 12 نقطة عندما أقيل أولي جونار سولشاير في نوفمبر ، لكن تلك الفجوة زادت منذ ذلك الحين إلى 23 نقطة تحت قيادة رانجنيك، حيث فاز الشياطين الحمر بثلاث فقط من آخر ثماني مباريات في الدوري.

وعلى الرغم من مأزقهم الحالي ذكرت صحيفة ديلي إكسبريس أن يونايتد لن يقيل رانجنيك وسوف يلتزمون بخطتهم الأولية لإبقائه كمدرب حتى نهاية الموسم.

ويضيف التقرير أن التسلسل الهرمي لليونايتد يشعر بأن الأداء قد تحسن تحت قيادة رانجنيك على الرغم من أن النتائج لم تتحقق بعد وهم واثقون من أن الألمان سيعيدون إحياء آمالهم في الوصول إلى المراكز الأربعة الأولى.