بحسب ما ورد فإن واتفورد أقال المدير الفني كلاوديو رانييري بعد ثلاثة أشهر ونصف فقط من تدريب النادي.

وتعرض فريق هورنتس للخسارة 3-0 على أرضه أمام نوريتش سيتي المتعثر ليلة الجمعة، وهي النتيجة التي تركته في المركز التاسع عشر في جدول الدوري الإنجليزي الممتاز.

وكانت الهزيمة الثامنة لواتفورد في آخر تسع مباريات في جميع المسابقات، وتعادل مع الأخرى بينما فاز في ثلاث مباريات فقط من آخر 20 مباراة.

وقد انفصل النادي الآن عن الرئيس الإيطالي بعد أقل من أربعة أشهر من تعيينه.

وأشرف رانييري على 14 مباراة فقط منذ توليه القيادة من مونوز في بداية أكتوبر وخسر 11 منها وفاز مرتين فقط.

وقال في البيان على الموقع الرسمي للنادي :”نادي واتفورد يؤكد رحيل المدرب كلاوديو رانييري، يعترف مجلس إدارة هورنتس بأن كلاوديو رجل يتمتع بقدر كبير من النزاهة والشرف، والذي سيحظى دائمًا بالاحترام هنا في طريق فيكاريدج لجهوده في قيادة الفريق بكرامة، ومع ذلك يشعر المجلس أنه مع بقاء ما يقرب من نصف موسم الدوري الإنجليزي الممتاز، فإن التغيير في منصب المدرب الرئيسي الآن سيمنح موعدًا جديدًا وقتًا كافيًا للعمل مع فريق موهوب لتحقيق الهدف الفوري المتمثل في الاحتفاظ بمكانة الدوري الإنجليزي الممتاز”.