توج لاعب باريس سان جيرمان والمنتخب الأرجنتيني ليونيل ميسي بجائزة الكرة الذهبية السابعة في حفل هذا المساء في العاصمة الفرنسية.

ميسي، الذي ساعد في تتويج الأرجنتين ببطولة كوبا أمريكا في يوليو وكان هو أفضل لاعب في البطولة في هذا الموسم، وفاز مهاجم بايرن ميونيخ روبرت ليفاندوفسكي بجائزة أفضل مهاجم في العالم.

وفاز اللاعب البالغ من العمر 34 عامًا بالجائزة الآن في احتفالات متتالية، بعد أن اختير أيضًا أفضل لاعب في العالم في عام 2019، وبينما تم إلغاء جوائز 2020 بسبب جائحة فيروس كورونا.

وحصل ميسي على سبع كرات ذهبية يتفوق الآن بفارق كرتين على منافسه الدائم كريستيانو رونالدو، الذي احتل المركز السادس في التصويت خارج المراكز الثلاثة الأولى لأول مرة منذ 2010.

تشيلسي، الفائز بجائزة نادي العام الافتتاحية كان لديه لاعب متواجد بين الخمسة الأوائل بعد فوزهم بدوري أبطال أوروبا وهم جورجينيو وكانتي.

جورجينيو الذي ساعد أيضا ايطاليا للفوز اليورو 2020 خلال فصل الصيف، وفي حين نغولو كانتي جاء في المركز الخامس، مع مهاجم ريال مدريد كريم بنزيما الذي يتواجد في المركز الرابع.

ولاعب مانشستر يونايتد رونالدو جاء قبل مهاجم ليفربول محمد صلاح ولاعب مانشستر سيتي كيفين دي بروين.