أفادت تقارير أن مانشستر سيتي ينوي الانتظار حتى الصيف المقبل لإعادة اهتمامهم بمهاجم توتنهام هاري كين ومهاجم بوروسيا دورتموند إيرلينج هالاند.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، أكد المواطنون أن المهاجم فيران توريس سينضم إلى برشلونة في يناير مقابل 55 مليون يورو (46.3 مليون جنيه إسترليني) بالإضافة إلى 10 ملايين يورو (8.4 مليون جنيه إسترليني) في الوظائف الإضافية.

ومنذ رحيل سيرجيو أجويرو، استخدم بيب جوارديولا عددًا كبيرًا من خياراته الهجومية في مركز المهاجم الوهمي، والذي لم يعيق تألقهم أمام المرمى، حيث تفوق متصدر الدوري الإنجليزي على بقية الدوري بـ 51 هدفًا في 19 مباراة.

وتمكن السيتي من العثور على طرق أخرى لتسجيل الأهداف، وذكرت سبان أن جوارديولا سيؤجل توقيع لاعب قلب هجوم جديد حتى صيف 2022.

ويضيف التقرير أن المواطنين لا يزالون مهتمين بكل من كين وهالاند، حيث لا يزال يعتقد أن الأول هو الهدف الأول لهم.

وسجل كين أربعة أهداف فقط في 16 مباراة بالدوري الممتاز هذا الموسم، بينما سجل هالاند 13 هدفًا في الدوري الألماني في 11 مباراة فقط.