بحسب ما ورد فقد أجرى الظهير ريكاردو بيريرا محادثات إيجابية بشأن عقد ليستر سيتي الجديد.

اللاعب البالغ من العمر 28 عامًا قد غاب عن الملاعب منذ ربع نهائي كأس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أمام ليفربول، عندما أصيب المدافع بكسر في الشظية ولا يُتوقع عودته حتى نهاية فبراير على أقرب تقدير.

وقبل ذلك، خاض اللاعب البرتغالي الدولي ثماني مباريات في الدوري الإنجليزي الممتاز تحت قيادة بريندان رودجرز، وهو شخص يريد مدرب فوكس الحفاظ عليه.

ووفقًا للأخبار، بدأ بيريرا والنادي مفاوضات بشأن صفقة جديدة له، لكن لم يتم الاتفاق رسميًا على أي شيء حتى الآن من قبل الطرفين.

ولم يتبقى أمام بيريرا سوى 18 شهرًا لانتهاء عقده الحالي، مع تقارير تدعي أن التمديد قد يؤدي إلى التزامه حتى عام 2026 عندما يتم الاتفاق على الأمور.

وسيعود ليستر سيتي إلى الملاعب يوم الأحد 6 الشهر المقبل عندما يواجه نوتنجهام فورست في كأس الاتحاد الإنجليزي.