يُزعم أن أنطونيو روديجر مدافع تشيلسي ليس لديه مطالب بأجر يبلغ إجماليها 400 ألف جنيه إسترليني في الأسبوع.

وعلى الرغم من جهودهم المستمرة، فشل البلوز في الاتفاق على عقد جديد مع اللاعب البالغ من العمر 28 عامًا، والذي ينتهي عقده في نهاية الموسم.

ويقال إن اللاعب الدولي الألماني يريد راتب يجعله على نفس المستوى مع اللاعبين الرئيسيين الآخرين في تشكيلة توماس توخيل.

ووفقًا لصحفي بيلد كريستيان فالك، لم يطلب روديجر راتبا يعادل 19.2 مليون جنيه إسترليني سنويًا.

ويدعي فالك أن تشيلسي عرض بقيمة 8.5 مليون جنيه إسترليني سنويًا، وهو أقل بكثير من الحد الأدنى لتوقعات روديجر البالغ 12 مليون جنيه إسترليني.

وفي الوقت الذي يُقال فيه أن ريال مدريد هو المرشح الأوفر حظًا للاعب، ألمح مدرب البلوز توخيل إلى أنه لا يزال صبورًا مع استمرار المحادثات خلف الكواليس في ستامفورد بريدج.