بحسب ما ورد فإن لاعب مانشستر يونايتد ماركوس راشفورد قد كشف أن الفريق عاد تقريبا إلى كامل قوته.

وأُجبر الشياطين الحمر على إغلاق مجمع كارينجتون التدريبي الخاص بهم وتأجيل المباريات ضد برينتفورد وبرايتون آند هوف ألبيون الأسبوع الماضي بعد الإصابة بكوفيد 19 بين لاعبيهم وموظفيهم.

ومع ذلك، عاد فريق رالف رانجنيك إلى التدريبات هذا الأسبوع وأصر راشفورد على أن الفريق في وضع جيد قبل مباراته ضد نيوكاسل يونايتد في 27 ديسمبر.

وقال اللاعب الدولي الإنجليزي للموقع الرسمي للنادي على الإنترنت: “لقد استعدنا الفريق بالكامل إلى حد كبير، وهو أمر إيجابي مع بداية الأسبوع”.

وتابع: “الجميع إيجابي للغاية في هذه اللحظة، شعرنا جميعًا بخيبة أمل عندما تم إلغاء المباراة الأخيرة، ولكن في نهاية اليوم، لا يوجد شيء يمكنك فعله حيال ذلك”.

وأضاف: “علينا التركيز فقط على المباراة التالية التي ستُلعب، ونأمل أن تستمر هذه المباراة، أنا بالتأكيد أستمتع بهذا الوقت من العام، أعتقد أن الطريقة التي تبدأ بها الموسم والطريقة التي تلعب بها، والنتائج التي تحصل عليها فترة عيد الميلاد، ربما تكون أهم نقطتين في الموسم”.