بحسب ما ورد فإن الرئيس التنفيذي لشركة أرسنال فينا فينكاتشام مرتاح لافتقار النادي إلى نشاط الانتقالات خلال نافذة يناير.

وسُمح لما يصل إلى ستة من لاعبي الفريق الأول، بمن فيهم بيير إيمريك أوباميانغ بمغادرة استاد الإمارات الشهر الماضي دون إدخال أي بدائل إلى النادي.

ومع ذلك، في حين أن هذا أدى بطبيعة الحال إلى الإحباط بين قاعدة المعجبين دافع فينكاتيشام عن قرار عدم تقديم وجوه جديدة للفريق في منتصف الطريق من الموسم.

ووفقًا لمشجع حاضر في منتدى للجماهير مساء الأربعاء ، قيل إن فينكاتشام كانت هناك خطط مبدئية للتعاقد مع لاعبين جدد حتى لا يكون أي من الخيارات منطقيًا.

ويقال أيضًا إن فينكاتشام كشف أن أرسنال سيتطلع إلى تقديم إضافات مهمة خلال فترة الانتقالات الصيفية.

ويحتل أرسنال حاليًا المركز السادس في ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز بفارق أربع نقاط عن مراكز دوري أبطال أوروبا ولكن مع عدة مباريات في متناول اليد.