أفادت تقارير أن ريال مدريد قد كشف عن أن كلا من مارسيلو ولوكا مودريتش قد ثبت اصابتهم بفيروس كورونا.

واستخدم مارسيلو بشكل قليل من قبل مدرب لوس بلانكوس كارلو أنشيلوتي خلال موسم 2021-22، حيث شارك في خمس مباريات فقط في جميع المسابقات، بينما لعب 89 دقيقة فقط من الدوري الإسباني هذا الموسم.

وعلى الرغم من ذلك، كان مودريتش لاعباً حيوياً لقادة الدوري الأسباني هذا الموسم، حيث شارك في 18 مناسبة في جميع المسابقات، وساهم بخمسة تمريرات حاسمة في هذه الفترة.

وفي بيان صادر عن ريال مدريد صباح الأربعاء أعلن إصابة كلا اللاعبين بالفيروس، مما يعني أنه من المقرر أن يغيبوا عن كاديز وأتلتيك بيلباو في 19 ديسمبر و 22 ديسمبر على التوالي.

ومن المقرر أن ينتهي عقد مارسيلو في برنابيو في يونيو المقبل، ومن غير المرجح أن يمدد اللاعب البالغ من العمر 33 عامًا، مع اعتقاد أن العودة إلى البرازيل ستكون محتملة.

وفي غضون ذلك، سينتهي عقد مودريتش أيضًا في يونيو المقبل، ولكن ريال مدريد يعمل على توقيع عقد جديد مع اللاعب البالغ من العمر 36 عامًا نظرًا لأهميته لفريق أنشيلوتي.