بحسب ما ورد فإن أرسنال جعل توقيع مهاجم جديد على رأس أولوياته في فترة الانتقالات الشتوية في يناير.

وهناك عدد من اللاعبين الحاليين يواجهون العقود الآجلة غير المؤكدة مثل ألكسندر لاكازيت الذي من المقرر أن ينتهي عقده في الصيف المقبل و إدي نيكيتاه وفولارين بالوغون كلاهما مرتبطون بالتحرك بعيدا بسبب عدم اللعب للفريق الأول لكرة القدم.

وكما يبدو أن بيير إيمريك أوباميانج على الأرجح سيغادر النادي بشكل متزايد بعد الخلاف العام مع المدير الفني ميكيل أرتيتا الذي جعله يغيب عن المباريات الثلاث الأخيرة، وتجريده من شارة القيادة وإبعاده من تدريب الفريق الأول.

وذكرت تقارير سابقة إلى أن ارسنال سيكون على استعداد للانتظار حتى الصيف لتعزيز خط هجومه، لكن موقع فوتبول لندن يدعي أن خرق أوباميانج الانضباطي أجبرهم على تسريع خططهم.

مهاجم إنتر ميلان لوتارو مارتينيز هو أحد اللاعبين الذين يُعتقد أنهم مدرجون في قائمة أمنياتهم، بينما ارتبط أرسنال ارتباطًا وثيقًا بانتقال لاعب فيورنتينا المتألق دوسان فلاهوفيتش.

مهاجم ايفرتون دومينيك كالفرت-وين سبق أن أرتبط مع الذهاب إلى ملعب الإمارات، على الرغم من ارسنال يشعرون بالقلق من التعاقد معه حتى يتمكنوا من تقييم مدى تعافيه من إصابته الحالية، في حين أن خطوة مفاجئة لمهاجم مانشستر يونايتد ميسون غرينوود في الخطط.