أكد أرسنال أن بيير إيمريك أوباميانج قد تم تجريده من شارة الكابتن بعد خرق تأديبي الأسبوع الماضي.

كواستبعد اللاعب البالغ من العمر 32 عاما من تشكيلة الفريق في الفوز 3-صفر يوم السبت على ساوثهامبتون، وأكد المدير الفني ميكيل أرتيتا أن الإستبعاد كان لأسباب تأديبية.

وظهرت تكهنات لاحقًا تشير إلى أن أوباميانج يمكن أن يخلع شارة الكابتن، بعد أن ورثها من جرانيت تشاكا بعد تجريد لاعب خط الوسط السويسري أيضًا من الشرف.

وأكد أرسنال الآن أن أوباميانج لم يعد قائداً للنادي، وأن لاعب الجابون الدولي لن يلعب أي دور أمام وست هام يونايتد يوم الأربعاء بسبب خرقه لقواعد النادي.

وجاء في بيان على الموقع الرسمي للنادي: “بعد خرقه التأديبي الأخير الأسبوع الماضي، ولن يكون بيير إيمريك أوباميانغ قائد فريقنا، ولن يتم النظر في اختياره لمباراة الأربعاء ضد وست هام يونايتد”.

وتابع: “نتوقع من جميع لاعبينا، وخاصة قائدنا، العمل وفقًا للقواعد والمعايير التي وضعناها واتفقنا عليها جميعًا، نحن نركز بشكل كامل على مباراة الغد”.

وأحرز أوباميانج أربعة أهداف في 14 مباراة بالدوري الإنجليزي الممتاز مع أرسنال هذا الموسم، ولكن آخرها جاء يوم 22 أكتوبر.

وارتبط المهاجم بالابتعاد عن استاد الإمارات منذ إقصائه، مع اعتقاد برشلونة بين الأندية التي تراقب وضعه.